حوادث مفجعة ألمّت بمصر في أول أيام عيد الأضحى المبارك، حيث شهدت البلاد حادثين أليمين، أولهما وقع في مدينة بنها بمحافظة القليوبية.

وشهدت المدينة جريمة بشعة بعدما أقدم شاب “مريض نفسيًا” على قتل والدته طعنا بالسكين، وألقى بشقيقه من الطابق الرابع.

وذكرت وسائل الإعلام المصرية أنّ شقيق المتهم قد وقع على مكان حال دون موته.

كما أفادت بأنّ جثة الوالدة تمّ نقلها إلى المستشفى الجامعي في بنها.

وتلقت قوات الأمن المصرية إخطارا من شرطة النجدة بنشوب مشاجرة في أحد المنازل بين شاب وشقيقه.

وقال البلاغ إنّ المشاجرة أسفرت عن مصرع والدتهما.

ونشب الشجار بين متهم يدعى “هشام. ع” وهو شاب مريض نفسي، وشقيقه شقيقه “عبدالعزيز. ع” مشاجرة.

وقالت إنّ المتهم أصيب بحالة “هياج”؛ دفعته إلى إلقاء شقيقه من الدور الرابع.

وذكرت أنّه عندما حاولت الأم استطلاع الأمر؛ وجّه لها المتهم عدّة طعنات؛ أودت بحياتها على الفور.

وبينت التحريات أن الأم تدعى “جيهان. ف” وهي ربة منزل.

وأفادت بأنّ المتهم “هشام. ع” مصاب بمرض نفسي وهياج شديد.

اقرأ ايضاً  قاتل الروابي قتل زوجته طعناً في ممشى الحطين بحي الروابي بجدة ثم لاذ بالفرار

وقالت إنّه وخلال محاولة تهدئته استلّ سكينًا وطعن والدته حتى الموت.

وفي حادث منفصل، أعلنت الأجهزة الأمنية في مدينة رأس غارب المصرية صباح اليوم الجمعة أول أيام عيد الأضحى المبارك العثور على جثة شاب.

وقالت إنّ شابًا في العقد الثالث من عمره وُجد مشنوقًا بسور حديد في أحد شوارعالمدينة.

حيث تلقت قوات الأمن في البحر الأحمر إخطارا من المباحث الجنائية، بالعثور على جثة شاب مشنوقا.

ووجدت الأجهزة الأمنية جثة الشاب أعلى سور حديدي بأحد المباني في أحد الشوارع بمدينة رأس غارب.

وأفادت وسائل الإعلام المصرية بانتقال قوة من ضباط مباحث رأس غارب على الفور إلى مكان الحادث.

وذكرت أنّه بعد التحريات الأولية تبيّن أنّ الجثة لشاب يُدعى “محمد مصطفى”، ويبلغ من العمر 30 عامًا.

وقالت إنّه لا توجد “شبهة جنائية” حول الحادث.

ونقلت عن شهود عيان إفاداتهم بأنّ الشاب أقدم على الانتحار< لمروره بضائقة مالية.

واستدعت الأجهزة الأمنية سيارة إسعاف؛ لنقل جثة الشاب إلى مشرحة مستشفى رأس غارب تحت تصرف النيابة، وقالت إنّ التحقيق جارٍ في القضية.

اقرأ ايضاً  المتحرش بالقواصر الشهري.. تعرف على قصة الهاشتاق الذي تصدر ترند السعودية

اقرأ أيضا| إصاية زوجة رئيس البرازيل بفيروس كورونا وجدل حول إصابته