رفض عدد من الأردنيين الخوض في تحدي يدعوهم إلى حرق علم مصر مُقابل مبلغ من المال.

 

وأظهر مقطع فيديو رصدته “وطن” جزء من برنامج أردني يطالب فيه مقدم البرنامج من عدد من الأردنيين حرق العلم المصري مقابل المال، الأمر الذي رفضوه جميعاً.

 

ويقول أحد النشامى الذين رفضوا حرق العلم مقابل 100 دولار: “مصر أم الدنيا وشعبها طيب ومنيح وكريم، وأحبهم جداً، ولن أحرق العلم ولو مقابل مليون دولار، وبعضهم لهم فضل علي”.

 

وحاول آخر من مُعدي البرنامج إقناعه بحرقه بما أنه مُجرد ورقة على حد تعبيره، فدفعه آخرون وكادوا يعتدون عليه قائلين: “هذه ورقة تُمثل شعباً، نزل إيدك لأكسرها”.

 

وأشاد رواد مواقع التواصل الاجتماعي، بهذا الموقف، مؤكدين أن هذه أخلاق الشعوب العربية، وأن إسرائيل والإعلام المتصهين هو الذي يُصدر المواقف والنفوس المريضة، ويُحاول زرع الحقد في قلوبهم لتفرقتهم.

 

اقرأ ايضاً  حوثي يخرج من الأسر وعند لقاء زوجته يتفاجأ بالأمر الصادم!

يأتي ذلك بعد وفاة عامل مصري في الأردن، على إثر إصابته بطلق ناري على يد شاب أردني في العاصمة عمان في وقت سابق.

 

وقالت وزارة القوى العاملة المصرية في بيان لها آنذاك، إن أمير سمير إبراهيم لقي مصرعه بعد شجار مع شخص آخر، وقال طلعت السيد، رئيس مكتب التمثيل العمالي بالأردن، إن الجاني تم القبض عليه، ويتم في الوقت الحالي اتخاذ كافة الإجراءات القانونية، والمتابعة من جانب السفارة لمعرفة ملابسات الحادث، وما أسفرت عنه التحقيقات.

 

وأصدر محمد سعفان، وزير القوى العاملة، تعليمات لمكتب التمثيل العمالي التابع للوزارة بالسفارة المصرية بالعاصمة الأردنية عمان، لمتابعة مستحقات القتيل الذي لقي حتفه، والتواصل مع جهة عمله لحفظ حقوقه العمالية.

 

كما أوضح هيثم سعد الدين، المتحدث الرسمي والمستشار الإعلامي لوزارة القوى العاملة، أن الوزير تلقّى تقريراً من الملحق العمالي، كشف فيه عن أن المتوفى يدعى أمير سمير إبراهيم، قتل عن عمر يناهز 30 عاماً.

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

اقرأ ايضاً  أمطار رعدية على 5 مناطق

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك