عربية وعالمية

كشف المحامي الكويتي فهد الحداد، تورط فاشينيستا كويتية وزوجها الأردني متورطين في “غسيل الأموال” في قضايا “غسيل أموال” بالكويت.
وكتب فهد الحداد عدة تغريدات عبر حسابه الخاص في موقع “تويتر”، أثارت جدلًا بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي، حيث قال إن فاشينيستا يقال لها “الدكتورة” وزوجها الأردني ذي الأصل الفلسطيني متورطان وأن الأخير لديه شاليه يقيم به حفلات ماجنة، وأنهما تعرضها للنصب من محامي تحصل على مبلغ مالي منهما وقام بسرقته ولكنهما لم يرفعا دعوى ضده لأنهما لن يُثبتا الأمر كون المبلغ من “غسيل الأموال”.

ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد بل قال إن زوجها الأردني -الذي لم يسميه صراحة- على علاقة وطيدة بالمتهم الإيراني فؤاد الصالحي المسجون حاليًا بتهمة “غسيل الأموال”، منوهًا بأن فؤاد الصالحي هذا مرتبط بالحرس الثوري وخاضع لعقوبات ثانوي.
وكتب فهد الحداد نصًا: “مصادر موثوقة أكدت لي بأن المشهور الأردني (من اصل فلسطيني) وزوجته الدكتورة الكويتية متورطان بعمليات كبيرة في” غسيل الأموال” وخصوصًا بعد إخفائهم مبلغ 600 ألف دينار لدى محامي والذي قام بدوره بسرقتها لعلمه بأنها أموال مجرمة لا يستطيع الزوجان الإبلاغ عنه”.
وأضاف فهد الحداد قائلًا: “كما أن زوج الدكتورة (الفلسطيني الأصل) يمتلك شاليه اشتراه من غسيل الأموال وجعل منه مرتع للحفلات الماجنة ومقر لعمليات تداول الأموال المشبوهة مع مجموعة من المشاهير والشخصيات وهو على علاقة وطيدة بالمتهم الإيراني فؤاد الصالحي المسجون حاليًا بتهمة” غسيل الأموال”.

اقرأ ايضاً  آخر أخبار العملات الرقمية في الأسبوع الأول من شهر آب/ أغسطس 2020