في ظهور جديد لها أثار جدلا واسعا قدمت الإعلامية المصرية رضوى الشربيني ، الاعتذار عن تصريحها الذي تسبب بحالة من الجدل حول الحجاب قبل عدة أيام، قائلة: “أنا غلطت”.

 

وقالت “الشربيني” في مقطع فيديو خلال إحدى حلقات برنامجها ”هي وبس“، أنها “لم تكن تستطع التعبير عن وجهة نظرها”. في تصريحها الذي أثار حالة من الانتقاد حولها.

وتابعت الإعلامية المصرية رضوى الشربيني  في حديثه أنها قابلت الكثير من المحجبات خلال تلك الفترة يسألونها عن خلعهن الحجاب كونه مقيدا لهن في الخروج مع أزواجهن. ومن هذا المنطلق، شكرت المحجبات، لكن هذا الشكر انقلب ضدها باتهامها بالإساءة لغير المحجبات.

وأضافت: “أولا أنا بعتذر جدا إنكم فهمتوا ده ومفيش حد بإيديه يدخل الجنة أو النار غير ربنا سبحانه وتعالى”.

وتابعت الشربيني إلى أنها كانت تقصد من وراء تصريحها بأن المحجبة هي التي عملت ما عليها أكثر منها ومن غير المحجبة”. مشددة على أن “هذا ليس له علاقة بأن غير المحجبة امرأة سيئة”، على حد قولها.

وكانت رضوى الشربيني قد قالت في وقت سابق في إحدى حلقات برنامجها أن الفتاة المحجبة هي “أفضل من غير المحجبة 100 ألف مرة”. واصفة غير المحجبات أنهن “بني آدميين الأقل إيمانا وشيطانهن أقوى منهن”، مما ولد حالة من الجدل ضدها. وتقدم عدد من الفتيات المصريات غير المحجبات بتقديم شكاوى ضدها لأنها “أهانتهن”.

وقررت لجنة الشكاوى بالمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام في مصر، أمس الأحد. فتح تحقيق عاجل مع رضوى الشربيني في الشكاوى التي تلقاها المجلس بشأن تصريحاتها. لتخرج بعدها بذلك التصريح المنسحب والمتراجع معتذرة عن موقفها.

شاهد أيضا: رضوى الشربيني قالت كلمة حق لوجه الله فلم تعجب السيسي فأرسلها وراء الشمس بقرار عاجل!

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

اقرأ ايضاً  "ابشر يمحمد امك صارت من ذي قار".. "شاهد" هذا ما فعله العراقيون دفاعاً عن عرضهم بعدما شاهدوا فيديو تعذيب الطفل محمد