شغل العثور على اثنين من صغار الدببة مجهولة المصدر وهما ميتين في إحدى القرى التابعة لولاية شناص في محافظة شمال الباطنة بسلطنة عمان روّاد مواقع التواصل من العمانيين.

وتفاجأ المزارعون في قرية “خضرواين” بالعثور على جثة دب صغير في إحدى مزارع القرية وعلى إثره قاموا بتقديم بلاغ لشرطة عمان السلطانية والتي بدورها تواصلت مع بلدية شناص للتعامل مع الجثة.

ووصف محمد العمري، القائم بأعمال مدير بلدية شناص العثور على الدب الميت يوم الخميس الماضي بالحدث النادر. وفق صحيفة “تايمز أوف عمان”

وأضاف العمري: “قامت بلدية شناص بنقل جثة الدب إلى خارج المزرعة التي تم العثور فيها عليه بحضور شرطة عمان السلطانية لدفنه في المردم التابع للبلدية.”

وأوضح: “كذلك، في صباح يوم السبت الموافق 1 اغسطس 2020، عثرت شرطة عمان السلطانية على دب آخر ميت على أحد شواطئ ولاية شناص وقد قامت بالتواصل مع البلدية لتنظيم عملية نقله ودفنه”.

واستبعد “العمري” فرضية أن تكون الدببة لأحد سكان القرية، قائلاً لو كان ذلك صحيحاً لكان المزارعون على علم بذلك وسيقومون بدورهم بإبلاغ مالكها، كما أنّ شرطة عمان السلطانية وجدت جثة الدب الآخر ميتا على شاطئ الولاية وهذا ما يثبت أن الدببة مجهولة المصدر.

اقرأ ايضاً  الكويت.. تفاصيل الحكم بحبس الفنان فرحان العلي بعد نشر فيديو خادش للحياء والكشف عن عقوبتين إضافيتين

من جهته، قال مسؤول بشرطة عمان السلطانية إن عمليات البحث والتحري ما زالت جارية لمعرفة مصدر الدببة وما يتعلق بهما.